6 مشاهدات
في تصنيف التعليم بواسطة

ما هو الذكاء الاجتماعي ؟  ،، مرحبا بك في اكبر بوابة على الانترنت للأسئلة والاجابات في كل المجالات ، في بوابة الاجابات begabat.com ستجد أحدث الأسئلة واجاباتها من قبل المستخدمين والزوار ، الخاصة بالطب والصحة والأسئلة العامة والرياضيات والتقنية والجوالات والالغاز والدين والسياحة والسفر والاسئلة التاريخية والفنية وغيرها ، ويسرنا أن نقدم لكم الاجابه على سؤالك


الاجابه على سؤال : ما هو الذكاء الاجتماعي ؟ 


  • تعريف الذكاء الاجتماعي 

الذكاء الاجتماعي هو مجموعةٌ من المهارات التي تجتمع مع بعضها البعض، لتجعل الفرد قادراً على الارتباط مع الآخرين ، ولديه القدرة على التواصل معهم بفعاليةٍ عاليةٍ ؛ فعندما يكون الإنسان قادراً على فهم عقله وذاته ، ويحاول التعايش معها فهو بذلك يملك قدرةً كبيرة ، أمّا إن كان قادراً على التعايش ، والتواصل مع الآخرين ، والتعامل معهم بنجاحٍ في وقتٍ واحدٍ ، فهو بذلك يمتلك قدرةً أكبر منه، وهي تُعبر عن ذكاءٍ صادرٍ منه ، وهي علامةٌ من علامات العبقرية ؛ وذلك لأنّ الأذكياء اجتماعياً يستخدمون كافة ما لديهم من طاقاتٍ كامنة ، وإمكانياتٍ كبيرة ، جسدية وعقلية للتواصل مع الآخرين ، ومحاولة قراءة أفكارهم ، ومساندتهم ، وتشجيعهم على النجاح ، والإبداع في حياتهم ، وتكوين صداقاتٍ جديدة ، وزيادة حلقة الصداقة مع الآخرين ، والمحافظة عليها.

  • طرق اكتساب وتنمية الذكاء الاجتماعي 

الذكاء الاجتماعي هو مهارة كباقي المهارات الأخرى يُمكن اكتسابه ، وتعلّمه ، وإتقانه من خلال التدريب والممارسة ، وذلك باتباع بعضٍ من نصائح الخبراء والباحثين في هذا المجال ، ومن هذه النصائح الآتي :

  1. عدم التعجّل في مُحاسبة الآخرين

على ما قَد يصدر منهم من أخطاء أو هفوات ؛ فالإنسان كائنٌ حساسٌ ، عاطفيٌّ بطبعه ، يتأثر بأقلّ الكلمات ؛ فانتقاد الشخص ، أو لومه قد يكون بمثابة شرارةٍ خطيرةٍ من شأنها تدمير صاحبها ، ومن شأنها أن تحرق عاطفته.

2. إظهار الاهتمام بالآخرين

هذه قاعدة من أهمّ قواعد كسب محبّة الآخرين ، وثقتهم ، وهي كفيلةٌ بأن تؤدّي إلى نتائج عظيمةٍ ينالُ منها الشخص ما يسعى إليه ، وتكون سبباً في تَحقيق أهدافه ؛ فالإنسان يستطيع أن يكسب اهتمام ومحبة أبرز النّاس ، وأرفعهم قدراً إذا أبدى الاهتمام والعناية بهم.

3. جعل الآخرين الذين يقابلهم يحبونه

وذلك بإظهار محبة الشخص لهم وتقديرهم لذاتهم ؛ فكلّ إنسانٍ لديه ما يُميّزه عن الآخرين ولديه جوانب مشرقة في شخصيّته تجعله فريداً في نظرته لذاتهِ وتُشعرهُ بأفضليته ، ولذلك على من أراد كسب ودّ الآخرين والتحلي بالذّكاء الاجتماعي أن يُظهر لهم مدى تقديره للصفات التي يتميزون بها. يقول إيمرسون : (كلّ إنسانٍ أقابلهُ أفضل منّي في ناحيةٍ واحدةٍ على الأقل ، وفي هذه النّاحية يمكنني أن أتعلّم منهُ).

البعد عن العبارات التي تُبيّنُ الاستخفاف بذكاء الآخرين

وبقدراتهم العقليّة والثّقافيّة ، وتوحي بالغرور والتكبّر ؛ كأن يقول الشخص أثناء الحوار : (سأبرهن على كذا وكذا) فمثل هذه العبارات تعني : (أنا أذكى منك) وبالتالي فإنّ الشخص الآخر ستكون لديه ردّة فعلٍ عكسية ، فهذا تحدٍّ صريح من المتحدّث يثير العداء ، ويدفع الطرف الآخر للهجوم في المحادثة قبل البدء فيها، فعلى الشخص المحاور والذي يتميّز بالذّكاء الاجتماعي أن يتحدث بلباقةٍ وكياسةٍ مطلقةٍ ، كأن يقول مثلاً : أنا لي رأيٌ آخر في هذه المسألة ، وقد أكون مخطئاً فقول الشخص (قد أكون مخطئاً) يمنعه من الوقوع في المشكلات والاعتراضات ، ويوحي للطرف الآخر بأنّه قد يكون هو مُخطئاً أيضاً.

1 إجابة واحدة

0 تصويتات
بواسطة
 
أفضل إجابة
ما هو الذكاء الاجتماعي
مرحبًا بك في بوابة الإجابات، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.
...