29 مشاهدات
في تصنيف التعليم بواسطة

ما هو التعلم ذو المعنى؟ ،، مرحبا بك في اكبر بوابة على الانترنت للأسئلة والاجابات في كل المجالات ، في بوابة الاجابات begabat.com ستجد أحدث الأسئلة واجاباتها من قبل المستخدمين والزوار ، الخاصة بالطب والصحة والأسئلة العامة والرياضيات والتقنية والجوالات والالغاز والدين والسياحة والسفر والاسئلة التاريخية والفنية وغيرها ، ويسرنا أن نقدم لكم الاجابه على سؤالك


الاجابه على سؤال : ما هو التعلم ذو المعنى؟


التعلم ذو المعنى  : يعرف بأنه تعلم مرتبط التجربة، عكس التعلم الوهمي

التعلم ذو المعنى في نظرية اوزوبل: كانت الفكرة الأساسية في نظرية اوزوبل هي التعلم ذو المعنى والذي يحدث عندما ترتبط المعلومات الجديدة بوعي وإدراك من المتعلم بالمعلومات الموجودة لديه فعلا في بنيته المعرفية، أي أن التعلم لا يحدث نتيجة تراكم المعلومات الجديدة وإضافتها إلى المعلومات التي سبق تعلمها، ولكنه يحدث عندما يتمكن المتعلم من ربط المعلومات الجديدة بالمفاهيم الموجودة في بنيته المعرفية، ويقصد بالبنية المعرفية للمتعلم الإطار العام الذي يتضمن معلومات الفرد الراهنة والذي يمكن أن يضيف إليه أي معلومات جديدة، وتتكون البنية المعرفية من مجموعة من المفاهيم العامة يليها مجموعة من المفاهيم الوسطية ثم المفاهيم الفرعية أو التحتية ... وهكذا، ولكل فرد بنيته المعرفية الخاصة به.

تعلم ذو معنًى وهو تعلم مناسب لحياة التلاميذ، كونه يخالج أرواحهم، من خلال إدخال جوانب متنوعة من تجارب عقلية، حسية، جسدية، فنية، إبداعية وغيرها. تعلم كهذا يحفز تطوير التفكير، والتعمق بالمواضيع التي تهم المتعلم وتلبي حاجاته؛ تجارب ونشاطات فردية وضمن مجموعة، يشجع التميز واستنفاذ الطاقة الذاتية، إلى جانب التطور الروحاني والقيمي . يحدث التعلم بحجرات مختلفة في المدرسة وخارجها، في المجتمع، في أماكن مختلفة في البلاد وبالحيز الرقم ي “الديجيتالي “. مواضيع التعلم كثيرة ومتنوعة وتشمل: قيمًا، مصطلحات، مهارات، مبادئ، سيرورات وأفكارًا. يحوي التعلم مضامين في مجال التراث والثقافة القومية والعالمية، ومهارات علمية تكنولوجية مطلوبة للعمل وفقها في القرن الحادي والعشرين.

إذً ا، تعلم ذو معنًى يضم تجارب تعلمية حسية اجتماعية ومعرفية ( تعلم ذاتي داخل علاقات بين-إنسانية وبي شخصية ) ويرتكز على ثلاثة عناصر في آ ن واحد: قيمة للمتعلّم والمجتمع، مشاركة المتعلّم والمعلّم، وملاءمة للمتعلّم.

وكما وضع  أوزوبل هذه النظرية في التعليم وبنى عليها عدة نظريات فرعية وتصنيفات، تقوم على فكرة رئيسة وهي أن المتعلم يربط المعلومات الجديدة بوعي وإدراك مع معلومات موجودة أصلاً في بيئته المعرفية، أي أن التعلم لا يحدث نتيجة تراكم معلومات جديدة إضافة للمعلومات السابقة التي سبق وتعلمها، ولكن عندما يتمكن من ربط المعلومات بالبيئة المعرفية، والبيئة المعرفية هي الإطار الذي يتضمن معلومات الفرد الحالية وهي تتكون من مجموعة من المفاهيم العامة ومفاهيم وسطية..مما يجعل لكل فرد بيئته المعرفية الخاصة به.

1 إجابة واحدة

0 تصويتات
بواسطة
 
أفضل إجابة
ما هو التعلم ذو المعنى
مرحبًا بك في بوابة الإجابات، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.
...