70 مشاهدات
في تصنيف التعليم بواسطة

تعريف وأهمية المؤتمرات والندوات والفرق بينهما ؟ ،، مرحبا بك في اكبر بوابة على الانترنت للأسئلة والاجابات في كل المجالات ، في بوابة الاجابات begabat.com ستجد أحدث الأسئلة واجاباتها من قبل المستخدمين والزوار ، الخاصة بالطب والصحة والأسئلة العامة والرياضيات والتقنية والجوالات والالغاز والدين والسياحة والسفر والاسئلة التاريخية والفنية وغيرها ، ويسرنا أن نقدم لكم الاجابه على سؤالك


الاجابه على سؤال : تعريف وأهمية المؤتمرات والندوات والفرق بينهما ؟


تعريف المؤتمرات والندوات: 

يعرف المؤتمر بأنه لقاء يجمع بين مجموعة من الأفراد يمثلون دول ذات سيادة, أو هيئات دولية بغرض المناقشة واتخاذ القرار التي تدعم مصالح هذه الدول والهيئات. (أبو السعيد, 2014م, ص31)

كما يعرف المؤتمر كذلك بأنه التجمعات الثقافية التي يدعى إليها المتخصصون بهدف دراسة موضوع معين مع تقديم بحوث وحلول لمعالجة قضية ما من القضايا بالمؤتمر". (رحال,2014م,ص 67)

ويعرف (حجاب) المؤتمر بأنه "عبارة عن مناقشة وتبادل فكري بين أعضائه حول قضية او موضوع أو مشكلة أو مشروع أو ظاهرة يهتمون بها أو مرتبطة بظروفهم, بقصد التواصل إلى آراء أو توصيات أو قرارات مناسبة والعمل على الالتزام بها, وهي وسيلة من وسائل الاتصال التي تهيئ الفرصة لمجموعة من الأعضاء للتبادل الفكري فيما بينهم حول موضوع يهتمون به". (حجاب,2003م,ص29).

وتعرف الندوة بأنها "اجتماع مجموعة من المتخصصين او المهتمين بأمر معين في مكان محدد, وزمان محدد لمناقشة موضوع ما في مجال علمي أو أدبي أو اجتماعي أو غير ذلك, وتكون محاورها الأساسية هي موضوع الندوة". (رحال,2014م,ص 68)

الفرق بين المؤتمر والندوة:

في المؤتمر يتم الاتفاق عليه قبل الانعقاد بعام على الأقل, ومدة انعقاده مرة أو مرتين على الأكثر في العام, كما أن عدد المشاركين به كبير, وعادة يصاحبه إقامة بعض المعارض, وتوجد في المؤتمر منصة لمنظمي المؤتمر والمتحدثين ويتم ترتيب أمامها المقاعد الخاصة بأعضاء المؤتمر, وتحدد مدة انعقاد المؤتمر من ثلاث إلى أربعة أيام. (الزلاقي,2013م)

بينما الندوة قد يتفق عليها قبل موعدها بأسبوع أو أكثر, وقد تعقد أكثر من مرة في الشهر, كما أن عدد المشاركين في الندوة اقل بكثير من المؤتمر, وفي الندوة يجلس المجتمعون على طاولة ممتدة تختلف حسب عدد الأعضاء, وعادة لا يصاحبها إقامة معارض, ومدة انعقادها قد تكون ليوم واحد أو يومين أو ساعات محدودة. (رحال, 2014م) 

أهمية تنظيم المؤتمرات والندوات في العلاقات العامة.

يعد الاتصال من أهم أعمال العلاقات العامة, فالعلاقات العامة لابد أن تتسم بالقدرة على الاتصال والتأثير في الجمهور ومن ثم يجب أن يكون هناك ارتباط وثيق بين العلاقات العامة كوظيفة وضرورة توافر مهارات الاتصال, فعمل العلاقات العامة يعتمد على التواصل مع المستهلكين أو المستثمرين, أو الجمهور بشكل عام, ولذلك لابد أن تتوافر العديد من المهارات في عملية الاتصال. (عليان,1425ه)

وتعد العلاقات العامة خطط سنوية لعقد المؤتمرات والندوات, ومجموعة من الفعاليات الأخرى التي تقوم بها حول الموضوعات والقضايا التي تمس احتياجات الجمهور, وتخدم المؤسسة التي تعمل من اجلها, حيث تركز العلاقات العامة في أنشطتها الاتصالية على تفعيل التعامل مع الجمهور من خلال ما تقدمه من خدمات او منتجات, وتعد المؤتمرات والندوات من أهم الوسائل التي تعتمد عليها العلاقات العامة في إقامة الحوار وتبادل الآراء بين المؤسسة والجمهور, حول القضايا والموضوعات التي تهم الجمهور, وتمثل اهتمام مشترك بين كل من المنظمة والجمهور, والتي تحرص المنظمة من خلالها الخروج بالتوصيات والاقتراحات التي تمثل إضافة للمنظمة من اجل تطوير علاقاتها بالجمهور وتحسين خدماتها ومنتجاتها. (أبو السعيد,2014)

وتتطلب المنظمة من ممارسي العلاقات العامة إعداد العديد من الندوات الدورية المتواصلة للحرص على تدعيم التواصل مع الجمهور, والحرص على دعوة المتخصصين في مثل تلك الندوات, ومن لهم علاقة بأنشطة المؤسسة, وذو خبره ببعض المشكلات التي تهم الجمهور, وذلك من اجل التحاور والوصول لحلول بشأنها. (سليم,2013م)

أهداف العلاقات العامة من تنظيم المؤتمرات والندوات:

 وتتمثل أهداف العلاقات العامة من خلال تفعيل المؤتمرات والندوات فيما يلي: (سليم,2016م)

أ. تشجيع الاستماع وإبراز مفهوم الاتصال المتبادل بين كل من المنظمة والجمهور, حيث يبدأ الاتصال والتفاهم بالاستماع إلى الأطراف الأخرى, وهو ما يتطلب بذل المزيد من الجهد المنظم لتحقيق التفاهم والتواصل مع الجمهور.

ب. إقامة قنوات مفتوحة مع الجمهور والاهتمام بقياس رد الفعل من جانب الجمهور, حيث تقوم العلاقات العامة على الاتصال في اتجاهين, والحق في الاتصال لابد ان يوجد في العلاقة بين المنظمة وجمهورها, ولكي تستطيع المنظمة التعرف على ردود الفعل ووجهات نظر الجمهور, لتستطيع تفعيل أنشطتها بشكل قائم على الموضوعية والاحتياجات الحقيقة للجمهور المستهدف. 

ج. سرعة اتخاذ القرارات حول مشكلات وموضوعات قائمة بين الجمهور, أو بصدد مشكلات مستقبلية تسعى العلاقات العامة إلى وضع الحلول من اجلها.

د. طرح الحلول حول العديد من المشكلات أو الموضوعات التي تمس أزمة طارئة لدى الجمهور قد تشكل خطر يهدد حياتهم, وهنا تتطلب الحاجة إلى سرعة طرح الآراء والحلول لتهدئة الجمهور, ومساعدته خلال الأزمة.

ه. تبادل الأفكار والآراء بين المتخصصين حول بعض القضايا والموضوعات التي تتسم بالأهمية لدى الجمهور والمنظمة, مما يخلق نوع من المشاركة الفكرية بين كل من المتخصصين والرأي العام.

كما يحدد بعض الباحثين أهمية تنظيم المؤتمرات والندوات فيما يلي: (الشمري,2011م)

أ. إيصال رغبة الجمهور إلى العلاقات العامة.

ب. إعلام الجمهور بسياسة المنظمة أو خدماتها أو منتجاتها لكي يكونوا على تواصل مستمر واطلاع بكل ما يتعلق بالمنظمة.

ج. وقوف الجمهور على أهداف المؤسسة وطبيعة خدماتها ودورها التنموي في المجتمع.

د. تشكيل صورة ذهنية ايجابية عن المؤسسة لدى الجمهور.

ه. كسب ثقة الجمهور والمحافظة على العلاقات الطيبة بين الجمهور تجاه المنظمة أو المؤسسة

1 إجابة واحدة

0 تصويتات
بواسطة
 
أفضل إجابة
تعريف وأهمية المؤتمرات والندوات والفرق بينهما ؟
مرحبًا بك في بوابة الإجابات، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.
...