14 مشاهدات
في تصنيف الطب والصحة بواسطة (20.5ألف نقاط)

الـصـداع، أنواعه ومحفزاته والوقاية منه وعلاجه


الاجابة


هناك أكثر من 150 نوعاً من الصداع، تقع في فئتين رئيسيتين هما: الصداع الأساسي والثانوي.

الـصـداع الأسـاسـي:

هو تلك التي لا تعود إلى حالة طبية أخرى وتشمل هذه الفئة الصداع العنقودي، الصداع النصفي، الصداع المستمر اليومي الجديد والصداع التوتري.

الـصـداع الـثـانـوي:

حيث يرتبط الصداع الثانوي بحالة طبية أخرى، مثل مرض الأوعية الدموية في الدماغ، إصابة بالرأس، ارتفاع ضغط الدم ويكون إيضاً مرتبطاً بعدوى والإفراط في استخدام الدواء وكذلك احتقان الجيوب الانفية ومتعلق بالصدمة والورم.

هــل الــصــداع وراثــي؟

يميل الصداع إلى الإنتشار في العائلات، وخاصة الصداع النصفي وعادة ما يكون لدى الأطفال الذين يعانون من الصداع النصفي والد واحد على الأقل يعاني منه أيضًا وفي الواقع، الأطفال الذين يعاني والداهم من الصداع النصفي هم أكثر عرضة لأربع مرات لتطوره أيضاً و‏يمكن أن يحدث الصداع أيضاً بسبب العوامل البيئية المشتركة في منزل الأسرة، مثل تناول أطعمة أو مكونات معينة، مثل الكافيين والأطعمة المخمرة والشوكولاته والجبن والصداع يكون نتيجة التُعرض لمسببات الحساسية والتدخين السلبي والروائح القوية من الكيماويات المنزلية أو العطور.

ماهـي مـحـفـزات الـصـداع؟

تشمل المحفزات الشائعة للصداع ما يلي:

١-تغيرات في أنماط الأكل أو النوم.

٢-الكآبة.

٣-الإجهاد العاطفي المرتبط بالعائلة والأصدقاء أو العمل أو المدرسة.

٤-الاستخدام المفرط للإدوية.

٥-إجهاد العين أو الرقبة أو الظهر بسبب ضعف الوضعية.

٦-الإضاءة.

٧-الضوضاء.

8-التغيرات المناخية.

‏ماهي أنواع وأعراض الصداع؟

تختلف أعراض الصداع اعتماداً على نوع الصداع الذي تعاني منه وأنواعه هي:-

الصداع التوتري

هو الصداع الناجم عن التوتر وهو أكثر أنواع الصداع شيوعاً، يميل إلى أن يكون على جانبي الرأس ويستجيب للعلاج دون وصفة طبية وهو صداعٌ أسوأ خلال الأنشطة الروتينية مثل الإنحناء أو المشي.

الصداع النصفي

هو ثاني أكثر أنواع الصداع الأولية شيوعاً ويشمل أعراض الصداع النصفي مايلي:-

١-ألم معتدل إلى شديد.

٢-الغثيان أو القيء .

٣-ألم يستمر من أربع ساعات إلى ثلاثة أيام.

٤-الحساسية للضوء أو الضوضاء أو الروائح.

٥-اضطراب في المعدة أو ألم في البطن.

الصداع العنقودي

هو أشد أنواع الصداع الأساسي  يأتي في مجموعة أو عنقود، يحدث مرة إلى ثمان مرات يومياً خلال فترته، والتي قد تستمر من أسبوعين إلى ثلاثة أشهر وقد يختفي الصداع تماماً لأشهر أو سنوات، ليعاود الظهور لاحقاً ويأتي شديد مع حرقان ويقع خلف إحدى عينيك أو في منطقة العين.

الصداع المستمر اليومي الجديد

هذا النوع من الصداع يحدث فجأة ويستمر لأكثر من ثلاثة أشهر ويحدث عادة في الأشخاص الذين لم يكن لديهم ألم صداع متكرر من قبل وأعراضه هي:

١-صداع ثابت ومستمر دون أن يريح.

٢-يقع على جانبي الرأس.

٣-لا يستجيب للأدوية.

صداع الجيوب الأنفية

ينتج صداع الجيوب الأنفية عن عدوى الجيوب الأنفية التي تسبب احتقان والتهاب في الجيوب الأنفية وتشمل الأعراض الآتية:

١-طعم سيئ في الفم

٢-ألم عميق ومستمر في عظام وجنتيك

٣-تورم في الوجه

٤-الشعور بالإمتلاء في الأذنين

٥-حمى

٦-ألم يزداد سوءاً مع حركة الرأس المفاجئة أو الإجهاد.

7-المخاط

الـصـداع عـنـد الأطـفـال

معظم الأطفال يعانون من الصداع عند وصولهم إلى مرحلة الشباب وبالنسبة لحوالي 20٪ منهم، فإن الصداع النصفي يمثل مشكلة متكررة على غرار البالغين، تشمل مسببات الصداع عند الأطفال مايلي:-

١-بعض الأطعمة التي تسبب الصداع للفرد

٢-تغيرات في النوم

٣-العوامل البيئية

٤-الضغط العصبي

كيف يتم تقييم الصداع وتشخيصه؟

إذا كنت تعاني من الصداع في كثير من الأحيان أو إذا كان شديدا للغاية، فتحتاج   زيارة الطبيب، ومن المهم تشخيص الصداع بشكل صحيح حتى يمكن البدء بعلاج محدد له وستتم مناقشة تاريخك الطبي وعن أعراض الصداع، ويعتبر هذا جزءاٍ مهماً في تقييم الصداع.

الـفـحـوصـات

بالنسبة لمعظم حالات الصداع، فإن التاريخ المرضي والفحص السريري تكفي للتشخيص والأشعة المقطعية والتصوير بالرنين المغناطيسي واختبارات موجات الدماغ تكون طبيعية في الصداع التوتري والنصفي والعنقودي ومع ذلك، يمكن أن تكون هذه الاختبارات ضرورية لمن يعاني من علامات التحذير التالية ويجب الذهاب فوراً إلى المستشفى إذا شعرت بالآتي:

١-الارتباك أو صعوبة في فهم الكلام.

٢-الأغماء.

٣-حمى عالية أكبر من 39 درجة مئوية إلى 40 درجة مئوية.

٤-خدر أو ضعف أو شلل في أحد جانبي الجسم.

٥-تصلب الرقبة.

٦-مشكلة في الرؤية.

٧- مشكلة في التحدث.

٨-صعوبة في المشي.

٩-الغثيان أو القيء (إذا لم يكن بسبب آخر).

1 إجابة واحدة

0 تصويتات
بواسطة (20.5ألف نقاط)
 
أفضل إجابة

كيف يتم علاج الصداع؟

من أهم جوانب علاج الصداع معرفة مسببات ومحفزات الصداع وإن معرفة ما هي تلك الأشياء - عادة عن طريق الاحتفاظ بسجل للصداع - ومن ثم محاولة تجنبها يمكن أن يقلل من عدد نوبات الصداع الذي تعاني منه.

أدويــة الـصـداع

عادة ما يستجيب الصداع بشكل جيد لمسكنات الألم التي لا تستلزم وصفة طبية. ولكن التنبيه إلى كثرة استخدام هذه الأدوية في كثير من الأحيان يمكن أن يؤدي إلى صداع يومي طويل الأمد.

‏بالنسبة للصداع المتكرر أو الحاد، قد يوصي الطبيب بأدوية الصداع الموصوفة ويمكن أن يوقف التريبتان وأنواع أخرى من الأدوية نوبة الصداع النصفي ويمكن لأدوية ارتفاع ضغط الدم والنوبات والاكتئاب منع الصداع النصفي في بعض الأحيان.

كيف يمكن منع الصداع والوقاية منه؟

مفتاح منع الصداع هو معرفة ما الذي يحفزه ويثيره وما الذي يسبب لك صداعاً قد لا يمثل مشكلة للآخرين فبمجرد تحديد محفزاتك، يمكنك تجنب الصداع أو التقليل منه مثل تجنب العطور يمكن يؤدي إلى إحداث فرق كبير في نوبات الصداع إذا كانت محفزاً لديك، ونفس الشيء على المحفزات الأخرى كبعض الأطعمة وقلة النوم وغيرها من المثيرات.

اسئلة متعلقة

مرحبًا بك في بوابة الإجابات، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.
...